حواراتنيفين جرجس

المبدع والمتطور دائماً .. هانى شنودة لــ كاريزما

نصيحة‭ ‬العالمي‭ ‬نجيب‭ ‬محفوظ‭ ‬له

من‭ ‬مواليد‭ ‬محافظه‭ ‬طنطا‭ ‬درس‭ ‬بكليه‭ ‬الموسيقى‭ ‬ثم‭ ‬التحق‭ ‬بالمعهد‭ ‬العالى‭ ‬للموسيقى‭  ‬الكونسر‭ ‬فتوار.‭ ‬

هاني‭ ‬شنودة‭ ‬واحد‭ ‬من‭ ‬ملحنين‭ ‬قلائل‭ ‬كان‭ ‬رفيق‭ ‬مشوارهم‭ ‬شعراء‭ ‬كبار‭ ‬بقامة‭ ‬صلاح‭ ‬جاهين‭ ‬وسيد‭ ‬حجاب‭ ‬وعبد‭ ‬الرحيم‭ ‬منصور‭ ‬اعاد‭  ‬تقديم‭ ‬الفنانة‭ ‬الكبيرة‭ ‬نجاة‭ ‬بواحد‭ ‬من‭ ‬أعظم‭ ‬ألحانه أنا‭ ‬بعشق‭ ‬البحر‭ ‬هذا‭ ‬اللحن‭ ‬الذي‭ ‬ستعجز‭ ‬عن‭ ‬معرفة‭ ‬سر‭ ‬حلاوته‭ ‬وثبات‭ ‬تأثيره‭ ‬في‭ ‬النفوس‭ ‬بالرغم‭ ‬من‭ ‬مرور‭ ‬عشرات‭ ‬السنوات‭ ‬عليه‭ ‬ثم‭ ‬لحن‭ ‬باحلم‭ ‬معاك.

كان‭ ‬يخطط‭ ‬لتنفيذ‭ ‬نصيحة‭ ‬العالمي‭ ‬نجيب‭ ‬محفوظ‭ ‬له‭ ‬بتكوين‭ ‬فرقة‭ ‬غنائية‭ ‬تقدم‭ ‬أغنيات‭ ‬مصرية‭ ‬حديثة‭ ‬فأصبح‭ ‬الرائد‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬بتجربة‭ ‬فريق المصريين الذي‭ ‬كان‭ ‬صلاح‭ ‬جاهين‭ ‬هو‭ ‬الراعي‭ ‬الرسمي‭ ‬له‭ ‬وكان‭ ‬نشيد‭ ‬الفريق‭ ‬الرائج‭ ‬وقتها‭ ‬ماتحسبوش‭ ‬يا‭ ‬بنات‭ ‬إن‭ ‬الجواز‭ ‬راحة وهو‭ ‬سلام‭ ‬جمهوري‭ ‬آخر‭ ‬يناسب‭ ‬أيامنا‭ ‬بخلاف‭ ‬زحمة‭ ‬يا‭ ‬دنيا‭ ‬زحمة‭.‬

وكان‭ ‬هاني‭ ‬شنودة‭ ‬يمتلك‭ ‬من‭ ‬فائض‭ ‬الموهبة‭ ‬ما‭ ‬يجعله‭ ‬يشارك‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬أهم‭ ‬علامتين‭ ‬للغناء‭ ‬في‭ ‬مصر‭ ‬الحديثة‭ ‬محمد‭ ‬منير‭ ‬وعمرو‭ ‬دياب‭ ‬وكان‭ ‬له‭ ‬الفضل‭ ‬فى‭ ‬اكتشاف‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المواهب‭ ‬الاخرى.‭ ‬

أشادت‭ ‬به‭  ‬فاتن‭ ‬حمامة‭  ‬ووصفته‭ ‬بـ‭ ‬أنه‭ ‬واضع‭ ‬الحياة‭ ‬فى‭ ‬الموسيقا‭ ‬نستطيع‭ ‬القول‭ ‬بان‭ ‬الموسيقار‭ ‬هانى‭ ‬شنوده‭ ‬صاحب‭ ‬نقلة‭ ‬حقيقية‭ ‬في‭ ‬الموسيقي‭ ‬المصريه‭ ‬وكان‭ ‬لنا‭ ‬هذا‭ ‬اللقاء‭ ‬المثمر‭ ‬مع‭ ‬صاحب‭ ‬الاصابع‭ ‬الذهبيه‭ ‬الفنان‭ ‬هانى‭ ‬شنوده‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هــل‭ ‬نشــأتــك‭ ‬فى‭ ‬مجتمــع‭ ‬طنطــاوي‭ ‬يتمتـــع‭ ‬بمـوروثــات‭ ‬شعبية‭ ‬ومدائح‭ ‬نبوية‭ ‬وحلـقــات‭ ‬ذكر‭ ‬أثرت‭ ‬في‭ ‬حبك‭ ‬للموسيقى‭ ‬بصفة‭ ‬خاصـة‭ ‬والفن‭ ‬بصفة‭ ‬عامة؟

بالطبع‭ ‬تأثرت‭ ‬جداً‭ ‬بالمجتمع‭ ‬الطنطاوي‭ ‬إلى‭ ‬أقصى‭ ‬الحدود‭ ‬فسمعت‭ ‬في‭ ‬طنطا‭ ‬المواويل‭ ‬الشعبية‭ ‬والأغانى‭ ‬التراثية‭ ‬وحضرت‭ ‬الموالد‭ ‬وسمعت‭ ‬المدائح‭ ‬النبوية‭ ‬وحضرت‭ ‬حلقات‭ ‬الذكر‭ ‬أيضا‭ ‬فكنت‭ ‬منبهرا‭ ‬جدا‭ ‬بهذا‭ ‬المجتمع‭ ‬العظيم‭ ‬الذي‭  ‬كون‭ ‬شخصيتي‭ ‬وعشقي‭ ‬للفن‭ ‬بصفة‭ ‬عامة‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كيف‭ ‬أثــرت‭ ‬أسرتك‭ ‬بصفـة‭ ‬عامــة‭ ‬ووالـدتــك‭ ‬بصفة‭ ‬خاصة‭ ‬فى‭ ‬تكوين‭ ‬شخصيتك‭ ‬وتكــويــن‭ ‬الحس‭ ‬الفني‭ ‬لديك؟

لا‭ ‬أخفي‭ ‬عليك‭ ‬أمى‭ ‬كانت‭ ‬قاسية‭ ‬فى‭ ‬التربية‭ ‬مثل‭ ‬السيف‭ ‬مما‭ ‬جعلنا‭ ‬مستقرين‭ ‬فى‭ ‬حياتنا‭ ‬ولكنها‭ ‬كانت‭ ‬تتمتع‭ ‬بحس‭ ‬فني‭ ‬عال‭ ‬جدا‭ ‬فكانت‭ ‬موهوبة‭ ‬بطبعها‭ ‬وتهوى‭ ‬الموسيقى‭ ‬فكنت‭ ‬طفلا‭ ‬او‭  ‬حتى‭ ‬رضيعا‭ ‬محظوظا‭  ‬لسماعي‭ ‬الموسيقى‭ ‬من‭ ‬اول‭ ‬يوم‭ ‬ولادتى‭ ‬فسمعت‭ ‬الموسيقى‭ ‬فى‭ ‬بيتنا‭ ‬من‭ ‬أول‭ ‬يوم‭ ‬في‭ ‬حياتي‭ ‬وهذا‭ ‬أنشأ‭ ‬لدى‭ ‬حبا‭ ‬خاصا‭ ‬واندماجا‭ ‬مع‭ ‬الموسيقى‭ ‬بكل‭ ‬اشكالها‭  ‬وانواعها‭ ‬فنشأت‭ ‬في‭ ‬أسرة‭ ‬تهوى‭ ‬الموسيقى‭ ‬والفن‭ ‬وكنت‭ ‬اجلس‭  ‬بجانب‭ ‬والدتي‭ ‬يوميا‭ ‬وأسمع‭ ‬عزفها‭ ‬الرائع‭ ‬بالعود‭ ‬فنشأت‭ ‬اهوى‭  ‬الموسيقى‭ ‬والفن‭ ‬اكثر‭ ‬من‭ ‬اى‭ ‬شىء‭ ‬آخر‭ ‬فى‭ ‬الدنيا‭ ‬وتعلمت‭ ‬من‭ ‬أمى‭ ‬عشقى‭ ‬للموسيقى‭ ‬الشرقية‭ ‬فكانت‭ ‬والدتي‭ ‬فنانة‭ ‬كبيرة‭  (‬من‭ ‬منازلهم‭)  ‬كانت‭ ‬من‭ ‬الطبقة‭ ‬الوسطى‭ ‬فى‭ ‬طنطا‭ ‬وكانت‭ ‬تقوم‭ ‬بعمل‭ ‬يوم‭ ‬الاستقبال‭ ‬وهو‭ ‬يوم‭ ‬مميز‭ ‬جدا‭ ‬كنت‭ ‬انتظره‭ ‬بفارغ‭ ‬الصبر‭ ‬فكانت‭ ‬تقوم‭ ‬بإستقبال‭ ‬جميع‭ ‬السيدات‭ ‬فى‭ ‬المنزل‭ ‬لتقضي‭ ‬هذا‭ ‬اليوم‭ ‬في‭ ‬حب‭ ‬الموسيقى‭ ‬فيحضر‭ ‬الجميع‭ ‬ومعهن‭ ‬طبق‭ ‬باكله‭ ‬مفضلة‭ ‬ومعهن‭ ‬أيضا‭ ‬آلات‭ ‬موسيقية‭ ‬ويقمن‭ ‬بالعزف‭ ‬و‭ ‬بالغناء‭ ‬والرقص كنوع‭ ‬من‭ ‬الهروب‭ ‬من‭ ‬ضغوط‭ ‬الحياة‭ ‬فهى‭ ‬كان‭ ‬لها‭ ‬الفضل‭ ‬الاول‭ ‬فى‭ ‬حبى‭ ‬للموسيقى وابى‭ ‬لم‭ ‬يقف‭ ‬فى‭ ‬وجهى‭ ‬على‭ ‬الاطلاق‭ ‬ضد‭ ‬موهبتى‭ ‬وقال‭ ‬لى‭ ‬اذا‭ ‬اردت‭ ‬ان‭ ‬تتجه‭ ‬لمجال‭ ‬الفن‭ ‬عليك‭ ‬بالدراسه‭ ‬برغم‭ ‬كونه‭ ‬صيدلى‭ ‬شجع‭ ‬فى‭ ‬الموهبه‭ .‬

ولكن‭ ‬بعد‭ ‬حصولي‭ ‬على‭ ‬مجموع‭ ‬كبير‭ ‬فى‭ ‬الثانوية‭ ‬العامة‭ ‬اجتمع‭ ‬أعمامي‭ ‬وطلبوا‭ ‬منى‭ ‬دخول‭ ‬كلية‭ ‬الصيدلة‭ ‬مثل‭ ‬والدي،‭ ‬ولكنى‭ ‬رفضت‭ ‬وأقنعتهم‭ ‬أنى‭ ‬إذا‭ ‬فعلت‭  ‬ذلك‭ ‬فسوف‭ ‬أكون‭ ‬صيدليا‭ ‬فاشلا،‭ ‬فخيرتهم‭ ‬إما‭ ‬أن‭ ‬أكون‭ ‬موسيقيا‭ ‬ناجحا‭ ‬أو‭ ‬صيدليا‭ ‬فاشلا‭ ‬وبالطبع‭ ‬دخلت‭ ‬معهد‭ ‬الموسيقى‭ ‬وتركت‭ ‬مهنة‭ ‬الصيدلة‭ ‬والصيدلية‭ ‬لوالدي‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كيف‭ ‬كان‭ ‬لقاءك‭ ‬مع‭ ‬الكاتب‭ ‬العالمـى‭ ‬نجيــب‭ ‬محفوظ‭ ‬؟

يوم‭ ‬حضر‭ ‬إلينا‭ ‬الاديب‭ ‬نجيب‭ ‬محفوظ‭ ‬وقتها‭ ‬كان‭ ‬يعمل‭ ‬بمجال‭ ‬الصحافة‭ ‬وسالنى‭ ‬عن‭ ‬الموسيقى‭ ‬والفقرات‭ ‬التي‭ ‬نعزفها‭ ‬وكنا‭ ‬وقتها‭ ‬نقدم‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الأغاني‭ ‬العالمية‭ ‬كالايطاليه‭ ‬والاسبانيه‭ ‬والفرنسية‭ ‬وقال‭ ‬لي‭ ‬لماذا‭ ‬لا‭ ‬تقدم‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬النوعية‭ ‬بالعربية‭ ‬وبإجماع‭ ‬قلنا‭ ‬له‭ ‬العربي‭ ‬مش‭ ‬عاجبنا‭ ‬فقال‭ ‬لنا‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬ناحية‭ ‬فقلت‭ ‬له‭ ‬المقدمات‭ ‬طويلة‭ ‬والأغنية‭ ‬ليس‭ ‬بها‭ ‬بناء‭ ‬هارموني‭ ‬وفيها‭ ‬إعادات‭ ‬وزيادات‭. ‬وكان‭ ‬للقاءه‭ ‬اثر‭ ‬كبير‭ ‬فى‭ ‬نفوسنا‭ ‬لان‭ ‬فكرته‭ ‬اثارت‭ ‬اهتمامى‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬وقررت‭ ‬ان‭ ‬اغير‭ ‬فى‭ ‬شكل‭ ‬الاغنيه‭ ‬العربيه‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

متــى‭ ‬بــدأت‭ ‬لــديــك‭ ‬فكــره‭ ‬تكويـن‭ ‬فرقه‭ ‬موسيقيه؟‭ ‬

جائنى‭ ‬ذات‭ ‬يوم‭ ‬كلا‭ ‬من‭ ‬شوقى‭ ‬حجاب‭ ‬وعبد‭ ‬الرحيم‭ ‬منصور‭ ‬وطلبوا‭ ‬منى‭ ‬البوم‭ ‬لمحمد‭ ‬منير‭ ‬وهو‭ ‬علمونى‭ ‬عنيك‭ ‬ولكنه‭ ‬فشل‭ ‬بسبب‭ ‬قيام‭ ‬الشركه‭ ‬بنقل‭ ‬الاغانى‭ ‬من‭ ‬الاسطوانه‭ ‬الى‭ ‬الكاسيت‭ ‬الذى‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬منتشرا‭ ‬فى‭ ‬ذلك‭ ‬الوقت‭ ‬ومن‭ ‬هنا‭ ‬طرأت‭ ‬على‭ ‬فكرة‭ ‬تكوين‭ ‬فرقة‭ ‬موسيقية‭ ‬وشاركوني‭ ‬من‭ ‬قاموا‭ ‬بعزف‭ ‬الألبوم‭ ‬الأول‭ ‬لمنير‭ ‬والسبب‭ ‬الثاني‭ ‬لفشل‭ ‬الالبوم‭ ‬عدم‭ ‬شهرة‭ ‬منير‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الوقت‭ ‬بعدها‭ ‬قمنا‭ ‬بعمل‭ ‬الالبوم‭ ‬الاول‭ ‬لفرقة‭ ‬المصريين‭ ‬وهو‭ ‬بحبك‭ ‬لا‭ ‬وحقق‭ ‬نجاح‭ ‬كبير‭ ‬لأن‭ ‬هذه‭ ‬الأغاني‭ ‬كانت‭ ‬جديدة‭ ‬على‭ ‬الجمهور‭ ‬ولم‭ ‬يقدمها‭ ‬أحد‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬ثم‭ ‬قامت‭ ‬الشركة‭ ‬التي‭ ‬قامت‭ ‬بإنتاج‭ ‬الالبوم‭ ‬الاول‭ ‬علموني‭ ‬عنيكي‭ ‬لمنير‭ ‬بعمل‭ ‬البوم‭ ‬ثاني‭ ‬بعنوان‭ ‬بنتولد‭ ‬وهذا‭ ‬الألبوم‭ ‬كان‭ ‬سبب‭ ‬شهرة‭ ‬منير‭ ‬وحقق‭ ‬مبيعات‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬40‭ ‬ألف‭ ‬نسخة‭ ‬بعدها‭ ‬تشجعت‭ ‬الشركة‭ ‬وقامت‭ ‬بطرح‭ ‬الألبوم‭ ‬الأول‭ ‬لمنير‭ ‬وهو‭ ‬علموني‭ ‬عنيكي‭ ‬مرة‭ ‬ثانية‭ ‬بالأسواق‭ ‬وحقق‭ ‬نجاحا‭ ‬كبيرا‭ ‬ثم‭ ‬ذلك‭ ‬الوقت‭ ‬وجاء‭ ‬تكوين‭ ‬الفرقة‭ ‬في‭ ‬8‭ ‬ديسمير‭ ‬عام‭ ‬1977م‭ ‬بعدها‭ ‬انتشرت‭ ‬باقي‭ ‬الفرق‭ ‬مثل‭ ‬الفور‭ ‬إم‭ – ‬الأصدقاء‭ – ‬النهار‭ ‬وطيبة‭ ‬ثم‭ ‬سجلت‭ ‬بعدها‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬128‭ ‬فرقة‭ ‬بجمعية‭ ‬المؤلفين‭ ‬والملحنين‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كان‭ ‬لك‭ ‬الفضل‭ ‬فى‭ ‬اكتشاف‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬النجوم‭ ‬كيف؟‭ ‬

أول‭ ‬من‭ ‬قدمت‭ ‬محمد‭ ‬منير‭ ‬قمت‭ ‬بتلحين‭ ‬اربع‭ ‬اغانى‭ ‬في‭ ‬أول‭ ‬البوماته‭ ‬علمونى‭ ‬عينيكى‭ ‬وقمت‭ ‬بتوزيع‭ ‬اغانى‭ ‬الابوم‭ ‬كاملا‭ ‬كما‭ ‬لحنت‭ ‬له‭ ‬في‭ ‬الالبوم‭ ‬الثاني بنتولد‭ ‬ثمانية‭ ‬اغانى‭ ‬ووزعت‭ ‬الالبوم‭ ‬كاملا‭.‬

اكتشفت‭ ‬عمرو‭ ‬دياب‭ ‬في‭ ‬إحدى‭ ‬حفلات‭ ‬فرقة‭ ‬المصريين‭ ‬في‭ ‬بورسعيد‭ ‬واقنعته‭ ‬بنزول‭ ‬القاهرة‭ ‬ودراسة‭ ‬الموسيقى‭ ‬وقدمته‭ ‬للجمهور‭ ‬في‭ ‬البوم‭ ‬ياطريق‭ ‬حيث‭ ‬لحنت‭ ‬له‭ ‬اربع‭ ‬اغانى‭ ‬ووزعت‭ ‬جميع‭ ‬الاغانى‭ ‬كما‭ ‬عرفت‭ ‬عمرو‭ ‬بالعديد‭ ‬من‭ ‬الشعراء‭ ‬والملحنين‭ ‬مثل‭ ‬صلاح‭ ‬جاهين‭ ‬وعبد‭ ‬الرحيم‭ ‬منصور‭ ‬وشوقى‭ ‬حجاب‭ ‬وعزيز‭ ‬الناصر‭ .‬

كما‭ ‬لحنت‭ ‬للعديد‭ ‬من‭ ‬الاغانى‭ ‬الجميلة‭ ‬لنجاة‭ ‬الصغيرة‭ ‬مثل‭ ‬بحلم‭ ‬معاك‭ ‬وانا‭ ‬بعشق‭ ‬البحر‭ ‬و‭ ‬لفايزة‭ ‬أحمد‭ ‬مثل‭ ‬هدى‭ ‬الليل‭ ‬وتوزيع‭ ‬اغانى‭ ‬دنيا‭ ‬جديدة‭ ‬وعلى‭ ‬وش‭ ‬القمر، كما‭ ‬قمت‭ ‬بوضع‭ ‬الموسيقى‭ ‬التصويرية‭ ‬لبعض‭ ‬الافلام‭ ‬المصرية‭ ‬اشهرها‭ ‬المشبوه‭ ‬و‭ ‬الحريف‭ ‬و‭ ‬غريب‭ ‬في‭ ‬بيتى‭ ‬و‭ ‬الغول‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قمت‭ ‬بعمل‭ ‬ادعيـــه‭ ‬للمسلميـن‭ ‬ومدائح‭ ‬فى‭ ‬الرسول‭  ‬كيف‭ ‬وانت‭ ‬قبطى؟‭ ‬

كيف‭ ‬لا‭ ‬اقوم‭ ‬بمدح‭ ‬انسان‭ ‬وصى‭ ‬بالمسيحيين‭ ‬خيرا‭ ‬وعمل‭ ‬على‭ ‬نشر‭ ‬المحبه‭ ‬بينهم‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كيف‭ ‬كان‭ ‬دور‭ ‬زوجتك‭ ‬ورفيقة‭ ‬الكفاح‭ ‬في‭ ‬دعمك‭ ‬الفني‭ ‬ووصولك‭ ‬إلى‭ ‬القمة؟

كان‭ ‬لها‭ ‬الدور‭ ‬الأساسى‭ ‬في‭ ‬دعمي‭ ‬وتشجيعي‭ ‬فقد‭ ‬كانت‭ ‬ومازالت‭ ‬مستمعي‭ ‬الأول‭ ‬وكانت‭ ‬فى‭ ‬الحقيقة‭ ‬تنتقدنى‭ ‬دائما‭ ‬ولا‭ ‬يعجبها‭ ‬المعزوفات‭ ‬ولكنها‭ ‬كانت‭ ‬تنبهر‭ ‬بها‭ ‬بعد‭ ‬سماع‭ ‬الأغنية‭ ‬من‭ ‬المطرب‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هل‭ ‬كانت‭ ‬زوجتـك‭ ‬تتمتـع‭ ‬بحــس‭ ‬فنـى‭ ‬ايضــا‭ ‬كوالدتك‭ ‬وشقيقتك؟

بالطبع‭ ‬ولكن‭ ‬اجمل‭ ‬ما‭ ‬فيها‭ ‬اننا‭ ‬كنا‭ ‬مختلفين‭ ‬فكريا‭ ‬وهذا‭ ‬سر‭ ‬نجاح‭ ‬الزواج‭ ‬فاذا‭ ‬كانت‭ ‬موسيقية‭ ‬مثلى‭ ‬كان‭ ‬حدث‭ ‬بيننا‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المشكلات‭ ‬والخلافات‭ ‬ولكن‭ ‬اجمل‭ ‬شىء‭ ‬أنها‭ ‬كانت‭ ‬تتركني‭ ‬وشانى‭ ‬وهذا‭ ‬اجمل‭ ‬شىء‭ ‬فهذا‭ ‬التوحد‭ ‬مع‭ ‬الذات‭ ‬وقت‭ ‬الابداع‭ ‬الفنى‭ ‬اخرج‭  ‬اجمل‭ ‬ما‭ ‬لدى‭ ‬لانى‭ ‬ارى‭ ‬ان‭ ‬“الاباع‭ ‬ابن‭ ‬الخيال‭ ‬فتوحدت‭ ‬مع‭ ‬الطبيعة‭ ‬وابدعت‭ ‬وهى‭ ‬لها‭ ‬كل‭ ‬الفضل‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬فلم‭ ‬ترهقني‭ ‬فى‭ ‬أمور‭ ‬عائلية‭ ‬تركتني‭ ‬للتوحد‭ ‬مع‭ ‬الطبيعة‭ ‬والخيال‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬ظهر‭ ‬الابداع‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هل‭ ‬زوجتك‭ ‬كانت‭ ‬تغار‭ ‬من‭ ‬المعجبات؟

‭ ‬لا‭ ‬زوجتي‭ ‬كانت‭ ‬تغار‭ ‬على‭ ‬من‭ ‬مكالمة‭ ‬صلاح‭ ‬جاهين‭ ‬والبيانو‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فرقة‭ ‬المصريين‭ ‬التى‭ ‬انشاتها‭ ‬كان‭ ‬لها‭ ‬اكبر‭ ‬الاثر‭ ‬فى‭ ‬تغيير‭ ‬الموسيقى‭ ‬فى‭ ‬مصر‭ ‬فكيف‭ ‬كان‭ ‬ذلك؟

بالفعل‭ ‬معلوماتك‭ ‬دقيقة‭ ‬كان‭ ‬لفرقة‭ ‬المصريين‭ ‬أكبر‭ ‬الأثر‭ ‬فى‭ ‬تغيير‭ ‬مسار‭ ‬الموسيقى‭ ‬والأغنية‭ ‬فى‭ ‬مصر، فأحب‭ ‬أن‭ ‬أوضح‭ ‬لك‭ ‬أن‭ ‬الموسيقى‭ ‬في‭ ‬مصر‭ ‬وقتها‭ ‬كانت‭ ‬بلا‭ ‬هارمونى‭ ‬بمعنى‭ ‬أنه‭ ‬كان‭ ‬يضاف‭ ‬لها‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬التوزيع‭ ‬كما‭ ‬ذكرت‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬فقمت‭ ‬بتغيير‭ ‬الموسيقى‭ ‬فى‭ ‬مصر‭ ‬حيث‭ ‬إننى‭ ‬قدمت‭ ‬الأغنية‭ ‬نابعة‭ ‬من‭ ‬العلوم‭ ‬الموسيقية‭ ‬ونجاح‭ ‬الفرقة‭ ‬أثبت‭ ‬أن‭ ‬الجمهور‭ ‬المصري‭ ‬والشعب‭ ‬المصري‭ ‬لديه‭ ‬وعي‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬المتخصصين‭ ‬لأن‭ ‬كل‭ ‬المتخصصين‭ ‬كانوا‭ ‬يرون‭ ‬عدم‭ ‬نجاحي‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

لماذا‭ ‬لم‭ ‬تلــق‭ ‬الفــرقــة‭ ‬صــدى‭ ‬وتشـجيعــا‭ ‬مــن‭ ‬المنتجين‭ ‬وقتها؟

كل‭ ‬المنتجين‭ ‬وقتها‭ ‬قالوا‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬ننجح‭ ‬لاننا‭ ‬كنا‭ ‬نقدم‭ ‬مواعظ‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الاغنيه‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬ثبت‭ ‬أقدامى‭ ‬كملحن‭ ‬لمطربى‭ ‬الصف‭ ‬الاول‭ ‬غير‭ ‬فرقة‭ ‬المصريين‭ ‬مثل‭ ‬عدوية‭.. ‬نجاة‭.. ‬فايزة‭ ‬أحمد‭.. ‬على‭ ‬الحجار‭ ‬و‭  ‬محمد‭ ‬الحلو‭ ‬فبدات‭ ‬وقتها‭ ‬الاغانى‭ ‬تسمع‭ ‬معهم‭ ‬خاصة‭ ‬انها‭ ‬نجحت‭ ‬مع‭ ‬مطربى‭ ‬الصف‭ ‬الأول‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

اسمح‭ ‬لى‭ ‬ان‭ ‬اسالك‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬نجاح‭ ‬الفرقة‭ ‬مع‭ ‬مطربى‭ ‬الصف‭ ‬الاول‭ ‬فلماذا‭ ‬لم‭ ‬يكتب‭ ‬لها‭ ‬الاستمرار؟

لا‭ ‬يوجد‭ ‬فرقة‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬تستمر‭ ‬لأنه‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬معين‭ ‬تتوحد‭ ‬المصالح‭ ‬ويتوحد‭ ‬الهدف‭ ‬ونكون‭ ‬جميعا‭ ‬فى‭ ‬اتجاه‭ ‬واحد‭ ‬ثم‭ ‬تتغير‭ ‬المصالح‭ ‬لعدة‭ ‬أسباب‭ ‬مثلا‭ ‬زواج‭ ‬أحد‭ ‬أهم‭ ‬أعضاء‭ ‬الفرقة‭ ‬إيمان‭ ‬يونس‭ ‬او‭ ‬وفاة‭ ‬احد‭ ‬فهذا‭ ‬هو‭ ‬حال‭ ‬العمل‭ ‬الجماعي‭ ‬فى‭ ‬العالم‭ ‬كله‭ ‬وليس‭ ‬فى‭ ‬مصر‭ ‬فقط‭  ‬فيجب‭ ‬ان‭ ‬يتغير‭ ‬جلد‭ ‬اى‭ ‬فرقة‭ ‬باستمرار‭ ‬هذه‭ ‬طبيعة‭ ‬الحياة‭ ‬يجب‭ ‬ان‭ ‬يحل‭ ‬أشخاص‭ ‬مكان‭ ‬اخرين‭ ‬فلا‭ ‬يوجد‭ ‬شيء‭ ‬اسمه‭ ‬الاستدامه‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كان‭ ‬لفرقة‭ ‬المصريين‭ ‬الفضل‭ ‬الأكبر‭ ‬فى‭ ‬ظهور‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الفـرق‭ ‬مثــل‭  (‬الفور‭ ‬إم‭ ‬والأصدقاء‭)‬فكيف‭ ‬أسهمت‭ ‬فى‭ ‬ذلك؟

كما‭ ‬اوضحت‭ ‬ان‭ ‬فرقة‭ ‬المصريين‭ ‬في‭ ‬الاساس‭ ‬غيرت‭ ‬الاغنيه‭ ‬في‭ ‬مصر‭ ‬والجميع‭ ‬ساروا‭ ‬على‭ ‬خطانا‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬وساروا‭ ‬على‭ ‬نهجنا‭ ‬وتاثروا‭ ‬بنا‭ ‬ثم‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تتعدد‭ ‬الفرق‭ ‬والمطربون‭ ‬لان‭ ‬الفرقة‭ ‬عندما‭ ‬تغنى‭ ‬كان‭ ‬ضمير‭ ‬العالم‭ ‬يتكلم‭ ‬فمثلا‭ ‬عندما‭ ‬قلت‭ ‬‮«‬ما‭ ‬تحسبوش‭ ‬يا‭ ‬بنات‭ ‬إن‭ ‬الجواز‭ ‬راحة‮»‬‭ ‬عرف‭ ‬وقتها‭ ‬الشعب‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الأغنية‭ ‬أن‭ ‬الزواج‭ ‬ليس‭ ‬كله‭ ‬سعادة‭ ‬وفسحا‭ ‬انما‭ ‬يجب‭ ‬ان‭ ‬تتعاون‭ ‬الزوجة‭ ‬مع‭ ‬زوجها‭ ‬لكي‭ ‬يسعدا‭ ‬ويستمر‭ ‬زواجهما‭ ‬ناجحا‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

‭-‬كيف‭ ‬تجد‭ ‬موسيقى‭ ‬المهرجانات؟‭ ‬

لا‭ ‬مانع‭ ‬من‭ ‬الرقص‭ ‬عليها‭ ‬ولكن‭ ‬كلامها‭ ‬يمثل‭ ‬مشكلة‭ ‬بالنسبة‭ ‬لى‭ ‬مثل‭ ‬“هاتى‭ ‬بوسة‭ ‬يا‭ ‬بت”‭ ‬وغيرها‭ ‬فأطالب‭ ‬بتدخل‭ ‬الرقابة‭ ‬الفنية‭ ‬على‭ ‬المصنفات‭ ‬الفنية‭ ‬والقبض‭ ‬على‭ ‬أى‭ ‬إنسان‭  ‬يغنى‭ ‬مثل‭ ‬هذا‭ ‬الكلام‭ ‬وغيره‭ ‬دون‭ ‬تصريح‭ ‬فيجب‭ ‬ان‭ ‬يكون‭ ‬هناك‭ ‬تصريح‭ ‬بكلمات‭ ‬الاغانى‭ ‬لهذا‭ ‬أطالب‭ ‬المصنفات‭ ‬الفنية‭ ‬بالتدخل‭ ‬السريع‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬نعود‭ ‬إلى‭ ‬أدب‭ ‬الماضى‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

اغنيه‭ ‬زحمه‭ ‬يادنيا‭ ‬زحمه‭ ‬حققت‭ ‬نجاح‭ ‬هائل‭ ‬وقت‭ ‬طرحها؟‭ ‬

حققت‭ ‬نجاح‭ ‬لدرجه‭ ‬بعد‭ ‬طرحها‭ ‬اعجب‭ ‬بها‭ ‬احد‭ ‬الفلسطنين‭ ‬فغير‭ ‬فى‭ ‬كلماتها‭ ‬لتحمل‭ ‬اسم‭ ‬ابنته‭ ‬التي‭ ‬تدعى‭ ‬رونا‭ ‬ثم‭ ‬غنتها‭ ‬مطربة‭ ‬اسرائيليه‭ ‬بنفس‭ ‬الكلمات‭ ‬كما‭ ‬انتشرت‭ ‬الاغنيه‭ ‬في‭ ‬اليونان‭ ‬وقبرص‭.‬

وقمت‭ ‬برفع‭ ‬قضية‭ ‬في‭ ‬فرنسا‭ ‬وكسبت‭ ‬القضية‭ ‬واعترفت‭ ‬المحكمة‭ ‬بان‭ ‬الأغنية‭ ‬تتبع‭ ‬هاني‭ ‬شنودة‭ ‬الذي‭ ‬لحنها‭ ‬وحكمت‭ ‬بصرف‭ ‬مستحقاته‭ ‬مضيفا‭ ‬اننا‭ ‬لا‭ ‬نمتلك‭ ‬قناة‭ ‬رئيسية‭ ‬تقدم‭ ‬تراثنا‭ ‬للخارج‭ ‬وتحميه‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تم‭ ‬تكريمك‭ ‬عن‭ ‬مجمل‭ ‬اعمالك‭ ‬كيف‭ ‬كان‭ ‬له‭ ‬الاثر‭ ‬فى‭ ‬نفسك؟‭ ‬

كرمت‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬جمعية‭ ‬مسافرون‭ ‬للفن‭ ‬والإبداع برئاسة‭ ‬الدكتور‭ ‬عاطف‭ ‬عبداللطيف‭.‬

وتسلمت‭ ‬درع‭ ‬التكريم‭ ‬أثناء‭ ‬إستضافتى‭ ‬في‭ ‬برنامج‭ ‬‭‬عالم‭ ‬بلا‭ ‬حدود‭ ‬على‭ ‬قناة‭ ‬الحدث‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

كيف‭ ‬كانت‭ ‬علاقتك‭ ‬بالفنان‭ ‬عادل‭ ‬امام‭‬؟‭ ‬

علاقتى‭ ‬مع‭ ‬الفنان‭ ‬عادل‭ ‬إمام‭ ‬جاءت‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬المخرج‭ ‬صلاح‭ ‬أبوسيف‭ ‬في‭ ‬فيلم‭ ‬المشبوه‭  ‬ثم‭ ‬التقينا‭ ‬فى‭ ‬افلام‭ ‬الحريف‭ ‬وشمس‭ ‬الزناتى‭   ‬فنان‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬راقى‭ ‬يساند‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬حوله‭ ‬لانه‭ ‬يقول‭ ‬نجاح‭ ‬كل‭ ‬انسان‭ ‬فى‭ ‬العمل‭ ‬نجاح‭ ‬لى‭ ‬شخصيا‭.‬

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

فى‭ ‬النهايه‭ ‬اريد‭ ‬ان‭ ‬توجه‭ ‬رساله‭ ‬لكل‭ ‬من‭ ‬يريد‭ ‬ان‭ ‬يمتهن‭ ‬مهنه‭ ‬مثل‭ ‬الفن‭ ‬فما‭ ‬هى؟

الفن‭ ‬ليس‭ ‬مهنه‭ ‬ولكنها‭ ‬موهبه‭ ‬تتحول‭ ‬لاحتراف‭ ‬ومنها‭ ‬تصبح‭ ‬عملاً،‭ ‬رسالتى‭ ‬ان‭ ‬كل‭ ‬فرد‭ ‬لديه‭ ‬موهبه‭ ‬يثقلها‭ ‬بالدراسه‭ ‬ويمشى‭ ‬مشوار‭ ‬الفن‭ ‬خطوه‭ ‬خطوه‭ ‬لا‭ ‬داعى‭ ‬للعجله واود‭ ‬ان‭ ‬اشكر‭ ‬كاريزما‭ ‬لانها‭ ‬صوت‭ ‬لنا‭ ‬كمواهب‭ ‬وكفاءات‭ ‬خارج‭ ‬مصر‭ ‬خطوه‭ ‬جديدة‭ ‬يقودها‭ ‬شباب‭ ‬متميز‭ ‬له‭ ‬بصمه‭ ‬فكل‭ ‬القائمين‭ ‬عليها‭ ‬لهم‭ ‬جزيل‭ ‬الشكر‭ ‬والتقدير‭.‬

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق