تقاريرفنون وثقافة

بالصور: وثائق الكاتدرائية المرقسية بالعباسية 

فى الذكرى الخمسين لتأسيسها

بالصور : وثائق الكاتدرائية المرقسية بالعباسية 

– كلمة الرئيس عبد الناصر بالانجليزية فى وضع حجر الاساس

– بطاقة دخول الضيوف حفل وضع حجر الاساس

– المعلم ” ابراهيم الجوهرى ” يقنع الاميرة بالترخيص ببناء كنيسة

– الازبكية كانت اول مقر للكاتدرائية بالقاهرة

– صممها  الاخوين عوض وسليم كامل على شكل صليب 

 

كتب / نـبـيـل سـيف

فى‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الايام‭ ‬قبل‭ ‬نصف‭ ‬قرن‭ ‬وتحديداً‭ ‬فى‭ ‬يونيو‭ ‬سنة‭ ‬1968‭ ‬،احتفلت‭ ‬مصر‭ ‬والعالم‭ ‬بافتتاح‭ ‬الكنيسة‭ ‬المرقصية‭ ‬بالعباسية‭ ‬بحضور‭ ‬الرئيس‭ ‬جمال‭ ‬عبد‭ ‬الناصر‭ ‬والإمبراطور‭ ‬هيلا‭ ‬سلاسي‭ ‬إمبراطور‭ ‬أثيوبيا‭ ‬وممثلي‭ ‬مختلف‭ ‬الكنائس‭.‬

وكان‭ ‬حجر‭ ‬الاساس‭ ‬للكاتدرائية‭ ‬قد‭ ‬وضع‭ ‬فى‭ ‬24‭ ‬يوليو‭ ‬سنة‭ ‬1965‭ ‬،بحضور‭ ‬الرئيس‭ ‬عبد‭ ‬الناصر‭ ‬ايضا‭ ‬،وفى‭ ‬احتفال‭ ‬مهيب‭ ‬حضره‭ ‬ممثلين‭ ‬من‭ ‬كل‭ ‬دول‭ ‬العالم‭ .‬

وقبل‭ ‬أسابيع‭ ‬احتفلت‭ ‬مصر‭ ‬والكاتدرائية‭ ‬المرقصية‭ ‬بالعباسية‭ ‬باليوبيل‭ ‬الذهبى‭ ‬لانشائها‭ ‬،حيث‭ ‬تنفرد‭ ‬‭”‬كاريزما‭”‬‭ ‬بنشر‭ ‬صور‭ ‬ووثائق‭ ‬وضع‭ ‬حجر‭ ‬الاساس‭ ‬وافتتاح‭ ‬الكنسية‭ ‬لاول‭ ‬مرة‭ ‬فى‭ ‬الصحافة‭ ‬المصرية‭ .‬

في‭ ‬زمن‭ ‬المعلم‭ ‬إبراهيم‭ ‬الجوهري‭ ‬كان‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬بناء‭ ‬كنيسة‭ ‬او‭ ‬ترميم‭ ‬كنيسة‭  ‬اقرب‭ ‬الى‭ ‬المستحيل‭ ‬،‭ ‬حتى‭ ‬حدث‭ ‬أن‭ ‬إحدى‭ ‬الأميرات‭ ‬جاءت‭ ‬من‭ ‬الأستانة‭ ‬إلى‭ ‬مصر‭ ‬في‭ ‬طريقها‭ ‬لقضاء‭ ‬مناسك‭ ‬الحج،‭ ‬فاهتم‭ ‬المعلم‭ ‬إبراهيم‭ ‬بأمرها‭ ‬وأدى‭ ‬ما‭ ‬تريده‭ ‬من‭ ‬خدمات‭ ‬وواجبات‭ ‬لراحتها‭ ‬،‭ ‬فأرادت‭ ‬مكافئته‭ ‬وإظهار‭ ‬اسمه‭ ‬لدى‭ ‬السلطان‭ ‬فالتمس‭ ‬منها‭ ‬السعى‭ ‬في‭ ‬إصدار‭ ‬فرمان‭ (‬أمر‭) ‬سلطانى‭ ‬بالترخيص‭ ‬له‭ ‬ببناء‭ ‬كنيسة‭ ‬بالأزبكية،‭ ‬حيث‭ ‬يوجد‭ ‬محل‭ ‬سكنه،‭ ‬وبعد‭ ‬ذلك‭ ‬أشترى‭ ‬المعلم‭ ‬إبراهيم‭ ‬جوهرى‭ ‬محلات‭ ‬وهدمها‭ ‬وبدأ‭ ‬البناء‭ ‬فيها‭ ‬ووضع‭ ‬الأساسات‭ ‬في‭ ‬قطعة‭ ‬كبيرة‭ ‬من‭ ‬الأرض‭ ‬التي‭ ‬إمتلكها‭ ‬ولكن‭ ‬عاجلته‭ ‬المنية‭ ‬قبل‭ ‬الشروع‭ ‬في‭ ‬بناء‭ ‬الكنيسة‭ ‬فأتمها‭ ‬أخوه‭ ‬المعلم‭ ‬جرجس‭ ‬الجوهري‭ .‬

أصبحت‭ ‬كاتدرائية‭ ‬القديس‭ ‬مرقس‭ ‬القبطية‭ ‬الأرثوذكسية‭ ‬بالأزبكيه‭ ‬المقر‭ ‬الباباوى‭ ‬في‭ ‬القاهرة‭ ‬حينما‭ ‬قرر‭ ‬البابا‭ ‬مرقس‭ ‬الثامن‭ ‬رقم108‭ ‬أن‭ ‬تصبح‭ ‬هذه‭ ‬الكاتدرائية‭ ‬الكبرى‭ ‬المرقسية‭ ‬الكبرى‭ ‬بالأزبكية‭ ‬وبنى‭ ‬بجوارها‭ ‬المقر‭ ‬الباباوى‭ ‬وكانت‭ ‬قبلا‭ ‬في‭ ‬كنيسة‭ ‬العذراء‭ ‬المغيثة‭ ‬بحارة‭ ‬الروم‭.‬

وفي‭ ‬يوم‭ ‬الأحد‭ ‬5‭ ‬توت‭ ‬سنة‭ ‬1517‭ ‬للشهداء‭ ‬التي‭ ‬توافق‭ ‬1800‭ ‬م‭ ‬قام‭ ‬البابا‭ ‬مرقس‭ ‬الثامن‭ ‬بتدشين‭ ‬الكنيسة‭ ‬المرقسية‭ ‬الكبرى‭ ‬في‭ ‬الأزبكية‭ ‬ومعه‭ ‬جمع‭ ‬من‭ ‬الآباء‭ ‬الأساقفة‭ ‬والكهنة‭ ‬والشعب،ثم‭ ‬أكمل‭ ‬بناءها‭ ‬البابا‭ ‬كيرلس‭ ‬الخامس‭ ‬وقام‭ ‬البابا‭ ‬كيرلس‭ ‬السادس‭ ‬بترميمها‭ ‬وكان‭ ‬قد‭ ‬مر‭ ‬علي‭ ‬بناؤها‭ ‬مئة‭ ‬عام‭ ‬وزينت‭ ‬بالرسومات‭ ‬الجميلة‭.‬

فاز‭ ‬المهندسين‭ ‬د‭/‬ عوض‭ ‬كامل‭ ‬وسليم‭ ‬كامل‭ ‬فهمى‭ ‬في‭ ‬مسابقة‭ ‬رسم‭ ‬وتصميم‭ ‬الكاتدرائية،‭ ‬وقام‭ ‬بالتصميم‭ ‬الإنشائى‭ ‬فقد‭ ‬أعده د‭/‬ ميشيل‭ ‬باخوم‭ ‬أشهر‭ ‬مهندساً‭ ‬للأنشائيات‭ ‬في‭ ‬مصر،‭ ‬وقامت‭ ‬شركة‭ ‬النيل‭ ‬العامة‭ ‬للخرسانة‭ ‬المسلحة ‭‬‭”‬سيبكو‭”‬‭‬ بتنفيذ‭ ‬المبنى‭ ‬العملاقى‭ ‬للكاتدرائية،و‭ ‬تم‭ ‬تصميم‭ ‬الكاتدرائية‭ ‬على‭ ‬شكل‭ ‬صليب‭ .‬

وقد‭ ‬لايعرف‭ ‬الكثيرين‭ ‬ان‭ ‬الرئيس‭  ‬جمال‭ ‬عبد‭ ‬الناصر‭ ‬تبرع‭  ‬لبناء‭ ‬الكاتدرائية‭ ‬بعدة‭ ‬آلاف‭ ‬من‭ ‬الجنيهات‭ ‬وحضر‭ ‬حفل‭ ‬افتتاحها‭ ‬ومعه‭ ‬الإمبراطور‭ ‬هيلا‭ ‬سلاسي‭ ‬إمبراطور‭ ‬الحبشة إثيوبيا‭‬،‭ ‬وكان‭ ‬وقتها‭ ‬بابا‭ ‬الإسكندرية‭ ‬والكرازة‭ ‬المرقسية‭ ‬هو‭ ‬الانبا‭ ‬كيرلس‭ ‬السادس‭ ‬الذي‭ ‬انتخب‭ ‬بعده‭ ‬البابا‭ ‬شنودة‭ ‬الثالث‭. ‬كاتدرائية‭ ‬القديس‭ ‬مرقس‭ ‬القبطية‭ ‬الأرثوذكسية‭ ‬هي‭ ‬مقر‭ ‬بابا‭ ‬الإسكندرية‭ ‬في‭ ‬القاهرة‭.‬

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق