عبير حلمى

سئمت صمتك يا بلد

بقلم/ عبير حلمى

سئمت‭ ‬صمتك‭ ‬يا‭ ‬بلد‭ ‬

فين‭ ‬حق‭ ‬البنت‭ ‬والولد

ولادك‭ ‬الأبطال‭ ‬

رجال‭ ..‬نساء‭ ..‬أطفال‭ ‬

‭ ‬بيواجهوا‭ ‬وحوش‭ ‬الأرهاب

ولا‭ ‬همهم‭ ‬أبداً‭  ‬الإستشهاد‭ ‬

عُزل‭ ‬لا‭ ‬يملكون‭ ‬السلاح‭ ‬

سلاحهم‭ ‬الوحيد‭ ‬

الصلاه‭ ‬والتسبيح

موتهم‭ ‬وسام‭ ‬علي‭ ‬الصدر‭ ‬ونيشان‭ ‬

‭ ‬لبسوا‭ ‬الأكاليل‭ ‬وسكنوا‭ ‬مكان‭ ‬فسيح‭ ‬

وأصبح‭ ‬لهم‭ ‬جاه‭ ‬وسلطان‭ 

سئمت‭ ‬صمتك‭ ‬يا‭ ‬بلد‭ ‬

دم‭ ‬البنت‭ ‬والولد‭ ‬

أبداً‭ ‬مش‭ ‬دم‭ ‬رخيص‭ ‬

ده‭ ‬دم‭  ‬شريف‭ ‬ونفيس‭ ‬

دم‭ ‬شهيد‭ ‬وشهيده‭ ‬وقديس‭ ‬

أصرخ‭ ‬لك‭  ……. ‬

صرخة‭ ‬بالتنديد‭ ‬والأستنكار‭ ‬

فين‭ ‬دفاعك‭ ‬عن‭ ‬ولادك‭ ‬الأحرار‭ ‬

فين‭ ‬حق‭ ‬بطرس‭ ‬ومرقس‭ ‬البار

سئمت‭ ‬صمتك‭ ‬يا‭ ‬بلد‭ ‬

بصرخ‭ ‬لك‭ ‬وأقول‭ ‬

أنا‭ ‬ليا‭ ‬فيك‭ ‬مكان‭ ‬

حقي‭ ‬أعيش‭ ‬في‭ ‬سلام‭ ‬

حقي‭ ‬أكون‭ ‬إنسان‭ ‬

أنا‭ ‬حر‭ ‬في‭  ‬عقيدتي

ولي‭ ‬حق‭ ‬في‭ ‬بلدي‭    

وإيماني‭ ‬ده‭ ‬حرية‭ ‬وأختيار

مش‭ ‬فرض‭ ‬عليا‭ ‬وبالأجبار‭ ‬

واه‭ ‬لو‭  ‬رفضت‭ ‬

يبقى‭ ‬عقابي‭ ‬أموت‭ ‬

‭ ‬بضرب‭ ‬النار‭ ‬والرصاص‭ ‬

حقي‭ ‬أعيش‭ ‬حر‭ ‬مهما‭ ‬كان‭ ‬

أصل‭ ‬ألهي‭ ‬حررني‭ ‬من‭ ‬زمان‭ ‬

أعطاني‭ ‬بموته‭ ‬عرش‭ ‬وسلطان‭ ‬

سئمت‭ ‬صمتك‭ ‬يا‭ ‬بلد‭ ‬

تفتكرني‭ ‬ممكن‭ ‬اخاف‭ ‬من‭ ‬أرهاب‭ ‬

أو‭ ‬من‭ ‬ضرب‭ ‬النار‭ ‬واعيش‭ ‬جبان

لا‭ ‬أطمني‭………‬

أصل‭ ‬أنا‭ ‬حفيد‭ ‬الشهداء‭ ‬والقديسين

إيماني‭ ‬ثابت‭ ‬وحقيقي‭ ‬متين‭ ‬

لا‭ ‬يهتز‭ ‬لي‭ ‬ساكن‭ ‬وبموتي‭ ‬

هلبس‭ ‬أكليل‭ ‬

مرصع‭ ‬بالذهب‭ ‬وكمان‭ ‬بالماس‭ ‬

وهبقى‭ ‬شفيع‭ ‬لكل‭ ‬الأجناس‭ ‬

سئمت‭ ‬صمتك‭ ‬يا‭ ‬بلد‭ ‬

عايش‭ ‬في‭ ‬وطني‭ ‬

و‭ ‬بدمي‭ ‬أحمي‭ ‬أرضي‭ ‬

وبلدي‭ ‬لا‭ ‬تصون‭ ‬عرضي‭ ‬

ولا‭ ‬تحفظ‭ ‬لي‭ ‬أي‭ ‬كيان‭ ‬

يا‭ ‬بلدي‭ ‬حقي‭  ‬عليكِ‭ ‬تسمعيني‭ ‬

مش‭ ‬طالب‭ ‬غير‭ ‬عيشه‭ ‬حلال‭ ‬

وسكني‭ ‬في‭ ‬آمان‭ ‬وسلام

وحمايه‭ ‬من‭ ‬رجال‭  ‬جنود‭ ‬أبطال‭ ‬

لا‭ ‬فريق‭ ‬فيكِ‭ ‬لي‭ ‬دين‭ ‬ولا‭ ‬لون‭ ‬

الكل‭ ‬متساوي‭ ‬في‭ ‬الحقوق‭ ‬والواجبات

سئمت‭ ‬صمتك‭ ‬يا‭ ‬بلدي

في‭ ‬رقابتك‭ ‬حق‭ ‬البنت‭ ‬و‭  ‬أمامك‭ ‬أتهدر‭ ‬وأتسلب‭ ‬

وصراخ‭ ‬دمهم‭  ‬من‭ ‬الأرض‭ ‬

أقوي‭ ‬من‭ ‬الطبول‭ ‬في‭ ‬الميدان‭ ‬

يلا‭ ‬يا‭ ‬بلدي‭ ‬يلا‭  ‬انتفاضه

‭ ‬يلا‭ ‬أيقاظ‭ ‬لكل‭ ‬نائم‭ ‬غفلان

أصل‭ ‬المستهدف‭ ‬مش‭ ‬أنا‭ ‬

المستهدف‭ ‬بلد‭ ‬وأمه‭ ‬وكيان‭ ‬

المستهدف‭ ‬عرض‭ ‬كل‭ ‬شريف

‭ ‬يطلق‭ ‬عليه‭ ‬بالحق‭ ‬إنسان

سئمت‭ ‬صمتك‭ ‬يا‭ ‬بلدي‭ ‬

في‭ ‬رقبتك‭ ‬حق‭ ‬بنتي‭ ‬وولدي‭ ‬

بطالب‭ ‬بالحكم‭ ‬بالأعدام‭ ‬

لكل‭ ‬معتدي‭ ‬عليا‭ ‬خسيس‭ ‬جبان

حكمك‭ ‬العادل‭ ‬

حكم‭ ‬بالعدل‭ ‬والمساواة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق