عبير حلمى

فى‭ ‬يوم‭ ‬من‭ ‬الأيام

بقلم/ عبير حلمى

في‭ ‬يوم‭ ‬من‭ ‬الأيام

أفتكرت‭ ‬كده‭ ‬قصص‭ ‬زمان

قصة‭ ‬روميو‭ ‬وجوليت

قصة‭ ‬قيس‭ ‬وليلي

قصة‭ ‬عنتر‭ ‬وعبلة

وسألت‭ ‬نفسي‭ ‬سؤال؟

ياتري‭ ‬دي‭ ‬قصص‭ ‬حقيقية

ولا‭ ‬وحي‭ ‬من‭ ‬الخيال‭ ‬؟

إحنا‭ ‬بقينا‭ ‬في‭ ‬القرن‭ ‬الواحد‭ ‬والعشرين

ليه‭ ‬ما‭ ‬ظهرت‭ ‬ناس‭ ‬محبين‭ ‬تانين‭ !!‬

سؤال‭ ‬ومحتاج‭  ‬استبيان

طيب‭ ‬لو‭ ‬كان‭ ‬دول‭ ‬ناس‭ ‬حقيقين

مش‭ ‬مجرد‭ ‬قصص‭ ‬وخيال‭ ‬ناس‭ ‬مبدعين

فين‭ ‬أمثالهم‭ ‬ناس‭ ‬ثاني‭ ‬كده‭ ‬كثيررر؟

ليه‭ ‬بقينا‭ ‬في‭ ‬الزمن‭ ‬ده‭ ‬خيبانين

لا‭ ‬عارفين‭ ‬نحب‭ ‬ولا‭ ‬نتحب‭ ‬من‭ ‬الآخرين

فين‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬جيل‭ ‬بدل‭ ‬القصة‭ ‬عشرين

هو‭ ‬الحب‭ ‬كان‭ ‬بس‭ ‬زمان‭ ‬في‭ ‬الزمن‭ ‬الجميل

والزمن‭ ‬حكم‭ ‬وأتحكم‭ ‬وقال‭ ‬

خلاص‭ ‬الحب‭ ‬بقي‭ ‬كامل‭ ‬العدد

لو‭ ‬فضل‭ ‬كده‭ ‬الحال‭ ‬ده‭ ‬إللي‭ ‬هيتقال

في‭ ‬يوم‭ ‬من‭ ‬الأيام

2019‬‭ ‬تعالوا‭ ‬نجعلها‭ ‬سنة‭ ‬الحب

كل‭ ‬سنة‭ ‬وأنتم‭ ‬في‭ ‬حب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق