اخبار عالمية

إلغاء ألف رحلة جوية في مطاري بكين

خوفاً من تفشي كورونا

أعلنت وسائل إعلام صينية رسمية أنّ مطاري بكين ألغيا، أكثر من ألف رحلة جوية بعد ظهور إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجدّ في العاصمة.
وقالت “صحيفتا الشعب” و”تشاينا ديلي” إنّه تم إلغاء 1225 رحلة كان مقرّراً أن تقلع من مطاري بكين أو أن تهبط فيهما، أي ما يوازي 70 بالمئة من الرحلات التي كانت مقرّرة أساساً.
وأعلن رئيس بلدية بكين، أن العاصمة الصينية سجلت خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية 31 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، في حصيلة يومية شبه مستقرّة لليوم الرابع على التوالي.
وأثارت عودة انتشار وباء كوفيد-19 في بكين، الذي يعتقد أنّه بدأ من سوق تشينفادي لبيع الأغذية بالجملة في العاصمة، الذعر بعدما نجحت الصين في السيطرة بشكل واسع على تفشي الوباء عبر إجراء عمليات فحص واسعة وفرض تدابير إغلاق في وقت سابق من العام.
وبهذه الحصيلة يرتفع إجمالي عدد الإصابات الجديدة المؤكّدة في بكين خلال الأيام الستّة الأخيرة إلى 137 في وقت أغلقت فيه السلطات نحو 30 تجمّعاً سكنياً في المدينة وأجرت فحوصات لعشرات آلاف الأشخاص.
وخلال الأشهر الأخيرة، خفّفت الصين معظم التدابير التي اتّخذتها لاحتواء الفيروس بينما اعتبرت الحكومة أنّها انتصرت على الوباء الذي ظهر في مدينة ووهان وسط البلاد أواخر العام الفائت.
وزادت المدينة قدرتها على إجراء الفحوصات المخبرية إلى أكثر من 90 ألف فحص في اليوم.
وخارج بكين، سجّل في سائر أنحاء الصين القاريّة 13 إصابة جديدة خلال الساعات الـ 24 الماضية، بينها 11 إصابة في صفوف وافدين من دول أجنبية.
وفي السياق، حضت بكين سكانها، على تجنب السفر “غير الضروري” خارج المدينة ومنعت سكان المناطق التي تفشى فيها وباء كوفيد-19 من مغادرة العاصمة.
وقالت مساعدة الأمين العام للبلدية، شين بي: “على أي شخص يحتاج فعلا إلى مغادرة بكين أن يقدم نتيجة فحص أجري في الأيام السبعة الأخيرة يثبت عدم إصابته” بفيروس كورونا المستجد.

وكالات – الولايات المتحدة الأمريكية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق