مقالات رأى مختلفة

كيـف تغيـر واقعـك المـؤلم

بقلم/ نيفيـن سـوريـال

الواقع‭ ‬المؤلم‭ ‬هو‭ ‬الواقع‭ ‬المادي‭ ‬المحسوس‭ ‬كالضيق،‭ ‬الألم،‭ ‬التشاؤم‭ ‬الذي‭ ‬يقف‭ ‬في‭ ‬وجه‭ ‬الانسان‭ ‬ويعوقه‭ ‬عن‭ ‬استمراره‭ ‬في‭ ‬الحياة‭ ‬ويشعره‭ ‬أنه‭ ‬عاجز‭ ‬بلا‭ ‬قيمة‭ ‬بلا‭ ‬فائدة‭ ‬وقد‭ ‬يكون‭ ‬هذا‭ ‬الواقع‭ ‬في‭ ‬صورة‭ ‬مرض‭ ‬مزمن،‭ ‬ظلم،‭ ‬اضطهاد،‭ ‬إحتياج،‭ ‬مشاعر‭ ‬مجروحة‭ ‬من‭ ‬صدمات‭ ‬الحياة‭. ‬وهذا‭ ‬يقود‭ ‬الإنسان‭ ‬لفقدان‭ ‬الأمل‭ ‬فلا‭ ‬يجد‭ ‬صديق‭ ‬له‭ ‬إلا‭ ‬الحزن‭ ‬واليأس‭ ‬وعدم‭ ‬الرجاء‭.‬

فينظر‭ ‬إلي‭ ‬نفسه‭ ‬ويقول‭ ‬لا‭ ‬للطموحات‭ ‬ولا‭ ‬لبهجة‭ ‬الحياة‭ ‬وينظر‭ ‬لواقعه‭ ‬المؤلم‭ ‬ويراوده‭ ‬شعور‭ ‬دائم‭ ‬بالوحدة‭ ‬ويضيق‭ ‬صدره‭ ‬ويفشل‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬مجالات‭ ‬الحياة،‭ ‬ولكن‭ ‬هل‭ ‬يوجد‭ ‬حل؟‭! ‬هل‭ ‬يوجد‭ ‬رجاء؟‭!‬

إلاجابة‭ ‬هي‭ ‬نعم،‭ ‬فهناك‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬البشر‭ ‬استطاعوا‭ ‬أن‭ ‬يغيروا‭ ‬واقعهم‭ ‬المؤلم‭ ‬وامتلكوا‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬هزم‭ ‬الأحداث‭ ‬العصيبة‭ ‬في‭ ‬حياتهم‭ ‬من‭ ‬عجز‭ ‬وألم‭ ‬واحتياج‭.‬

فإذا‭ ‬استطاع‭ ‬الانسان‭ ‬المهزوم‭ ‬أن‭ ‬يثق‭ ‬في‭ ‬الهه‭ ‬ويقرر‭ ‬أن‭ ‬يعالج‭ ‬نفسه‭ ‬ويصلح‭ ‬ما‭ ‬فات‭ ‬وينسى‭ ‬الجراح،‭ ‬فسيبدأ‭ ‬بنفسه‭ ‬أولى‭ ‬خطوات‭ ‬الشفاء‭ ‬وسيكتشف‭ ‬بنفسه‭ ‬الطرق‭ ‬العملية‭ ‬لوضع‭ ‬الحلول‭ ‬لما‭ ‬يمر‭ ‬به‭ ‬وسوف‭ ‬يسعى‭ ‬للنجاح‭ ‬وسيستعيد‭ ‬قدراته‭ ‬وكرامته ويعدم‭ ‬ما‭ ‬كان‭ ‬السبب‭ ‬وراء‭ ‬الأزمات‭،‬ واليك‭ ‬بعض‭ ‬الخطوات‭ ‬التي‭ ‬تساعدك‭ ‬في‭ ‬تغيير‭ ‬واقعك‭:‬

1-‬ ثق‭ ‬أن‭ ‬الله‭ ‬موجود‭ ‬وأنه‭ ‬المتحكم‭ ‬في‭ ‬الكون‭ ‬وهو‭ ‬القادر‭ ‬على‭ ‬كل‭ ‬شئ‭.‬

2‬- ثقتك‭ ‬في‭ ‬نفسك‭ ‬تخلق‭ ‬لك‭ ‬حياة‭ ‬جديدة‭.‬

3‭‬- لا‭ ‬للوم‭ ‬النفس‭ ‬ولا‭ ‬الأخرين،‭ ‬سامح‭ ‬وأغفر‭ ‬لنفسك‭ ‬فيما‭ ‬سببته‭ ‬لنفسك‭ ‬من‭ ‬فشل‭.‬

4‬- انسى‭ ‬ما‭ ‬حدث‭ ‬وتعلم‭ ‬من‭ ‬اخطائك‭ ‬السالفة‭ ‬وأخطاء‭ ‬الأخرين،‭ ‬كن‭ ‬حكيم‭.‬

5‭‬- كونك‭ ‬إنسان‭ ‬روحاني‭ ‬يمكنك‭ ‬من‭ ‬إستقبال‭ ‬الشفاء‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬الانسان‭ ‬المادي‭ ‬العقلاني‭.‬

6‭‬- أخبر‭ ‬نفسك‭ ‬أنه‭ ‬لا‭ ‬وجود‭ ‬للفشل‭ ‬واستثمر‭ ‬طاقاتك‭ ‬وقدراتك‭ ‬في‭ ‬تحقيق‭ ‬ذاتك‭ ‬من‭ ‬جديد‭. ‬

7‭‬- لابد‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬لك‭ ‬رؤيا‭ ‬وأهداف‭ ‬وإصرار‭ ‬على‭ ‬بناء‭ ‬خطة‭ ‬لحياتك‭.‬

8‭‬- تحمل‭ ‬مسئولية‭ ‬أفعالك‭ ‬وقراراتك‭ ‬واهزم‭ ‬خوفك‭ ‬واخرجه‭ ‬من‭ ‬حياتك‭.‬

9-‬ حب‭ ‬الجميع‭ ‬ولا‭ ‬تتعالى‭ ‬عليهم‭ ‬بل‭ ‬تقبلهم‭ ‬وتقبل‭ ‬حتى‭ ‬النقد‭ ‬الجارح‭ ‬منهم‭ ‬فقد‭ ‬يفيدك‭ ‬في‭ ‬بناء‭ ‬ذاتك‭.‬

10-‬ اهتم‭ ‬بنفسك‭ ‬ومظهرك‭ ‬وحافظ‭ ‬على‭ ‬ماتبقي‭ ‬من‭ ‬أناقتك‭.‬

11-‬ اسعى‭ ‬دائما‭ ‬لتعلم‭ ‬أشياء‭ ‬جديدة‭ ‬فالوقت‭ ‬لا‭ ‬يكون‭ ‬أبداً‭ ‬متأخر‭ ‬لإكتساب‭ ‬خبرات‭ ‬جديدة‭.‬

وأخيراً‭ ‬كلمة‭ ‬مشجعة‭ ‬لكل‭ ‬من‭ ‬واقعه‭ ‬مؤلم،‭ ‬إن‭ ‬الحياة‭ ‬بلا‭ ‬قيمة‭ ‬بدون‭ ‬قوتك‭ ‬الداخلية‭ ‬في‭ ‬عالم‭ ‬مضطرب‭ ‬يسعى‭ ‬فقط‭ ‬لتحقيق‭ ‬الذات‭ ‬على‭ ‬حساب‭ ‬الغير‭ ‬دون‭ ‬الالتفات‭ ‬إلي‭ ‬المتألم‭ ‬والمحتاج‭. ‬وتذكر‭ ‬أن‭ ‬الله‭ ‬لا‭ ‬يرد‭ ‬خائباً‭ ‬فمن‭ ‬يطلب‭ ‬معونته‭ ‬بإيمان‭ ‬وثقة‭ ‬وبمحبة‭ ‬خالصة‭ ‬تستجاب‭ ‬طلباته‭ ‬في‭ ‬يوم‭ ‬الضيق‭ ‬ويوم‭ ‬البلية‭.‬

لأن‭ ‬هناك‭ ‬مشاعر‭ ‬لا‭ ‬تُحكى‭ ‬ولا‭ ‬توصف‭ ‬ولا‭ ‬تُرى‭ ‬يصعب‭ ‬وصفها;‭ ‬نشعر‭ ‬بها‭ ‬داخل‭ ‬قلوبنا‭ ‬ولا‭ ‬يفهمها‭ ‬سوى‭ ‬القلوب‭ ‬المتألمة‭ ‬والله،‭ ‬فقل‭ ‬لنفسك‭ ‬سأحاول‭ ‬جاهداً‭ ‬أن‭ ‬أصبح‭ ‬شخصاً‭ ‬مهماً‭ ‬وفعالاً‭ ‬وغير‭ ‬قابل‭ ‬للكسر‭ ‬وسأتخطى‭ ‬الألم‭ ‬وسأنتصر‭ ‬على‭ ‬عوائق‭ ‬الحياة‭. ‬وعندما‭ ‬تتخطى‭ ‬المرحلة‭ ‬الصعبة‭ ‬من‭ ‬حياتك‭ ‬تذكر‭ ‬أن‭ ‬تُكمل‭ ‬حياتك‭ ‬كناجً‭ ‬وليس‭ ‬ضحية‭ ‬وقل‭ ‬سبحان‭ ‬الله‭.‬

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق