م/ مجدى عزيزمقالات م. مجدى

المؤرخون للتاريخ

بقلم/ م. مجدى عزيز

يجب‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬التأريخ‭ ‬لمرحلة‭ ‬ما‭ ‬من‭ ‬مسيرة‭ ‬الشعوب‭ ‬بالدقة‭ ‬في‭ ‬السرد‭ ‬والنزاهة‭ ‬في‭ ‬العرض‭ ‬بمصداقية‭ ‬وعدم‭ ‬تحيز،‭ ‬وعلى‭ ‬المؤرخ‭ ‬أن‭ ‬يسرد‭ ‬الوقائع‭ ‬والأحداث‭ ‬كما‭ ‬وقعت‭ ‬دون‭ ‬زيادة‭ ‬أو‭ ‬نقصان‭ ‬بسلبياتها‭ ‬وإيجابياتها،‭ ‬كما‭ ‬يحظر‭ ‬على‭ ‬المؤرخ‭ ‬الإدلاء‭ ‬برأيه‭ ‬فيما‭ ‬يسرد‭ ‬لأن‭ ‬رأيه‭ ‬قد‭ ‬يحتمل‭ ‬الصواب‭ ‬أو‭ ‬الخط‭- ‬وربما‭ ‬لا‭ ‬يكون‭ ‬ملما‭ ‬بكافة‭ ‬الجوانب‭ ‬في‭ ‬الموضوع‭ ‬الذي‭ ‬يخزض‭ ‬فيه‭.‬

كما‭ ‬ينبغي‭ ‬على‭ ‬المؤرخ‭ ‬الا‭ ‬يشوه‭ ‬تاريخ‭ ‬زعيم‭ ‬ما‭ ‬لمجرد‭ ‬خطأ‭ ‬وقع‭ ‬فيه‭ ‬هنا‭ ‬أو‭ ‬هناك‭ ‬فكتابة‭ ‬التاريخ‭ ‬أمانة‭ ‬تستحق‭ ‬توخي‭ ‬الحذر.

وعلى‭ ‬سبيل‭ ‬المثال‭ ‬لا‭ ‬الحصر‭ ‬شوه‭ ‬انقلاب‭ ‬يوليو‭ ‬في‭ ‬مصر‭ ‬تاريخ‭ ‬الملك‭ ‬فاروق‭ ‬رغم‭ ‬وطنيته‭.‬

كتابة‭ ‬التاريخ‭ ‬لها‭ ‬مقومات‭ ‬وأصول‭ ‬يجب‭ ‬على‭ ‬من‭ ‬يتصدى‭ ‬لها‭ ‬مراعاة‭ ‬ذلك‭ ‬بلا‭ ‬تحيز‭ ‬أو‭ ‬تجن،‭ ‬بلا‭ ‬مغالاة‭ ‬أو‭ ‬تلفيق‭ ‬مع‭ ‬عدم‭ ‬تجاهل‭ ‬الأحداث‭ ‬الفاعلة‭ ‬في‭ ‬التاريخ‭ ‬بحلوها‭ ‬ومرها‭.‬

وتفيد‭ ‬دراسة‭ ‬التاريخ‭ ‬المنصف‭ ‬في‭ ‬معرفة‭ ‬الأحداث‭ ‬كما‭ ‬وقعت‭ ‬وتعلم‭ ‬الدروس‭ ‬والعبر‭ ‬والأخذ‭ ‬بأسباب‭ ‬النجاح‭ ‬وتلافي‭ ‬الأخطاء‭ ‬أن‭ ‬وجدت‭.‬

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق