م/ مجدى عزيزمقالات م. مجدى

حلول للمشاكل الاجتماعية

بقلم/ م. مجدى عزيز

العــنــف‭ ‬ضــد‭ ‬المــــرأة‭:‬

تعاني‭ ‬غالبية‭ ‬النساء‭ ‬وخصوصاً‭ ‬في‭ ‬المجتمعات‭ ‬العربية‭ ‬من‭ ‬مشكلة‭ ‬العنف،‭ ‬إذ‭ ‬تتعرض‭ ‬إلى‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬أنواع‭ ‬العنف‭ ‬مثل‭: ‬العنف‭ ‬الجسدي.

والعنف‭ ‬الجنسي‭ ‬وغيرها،‭ ‬ويوجد‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأسباب‭ ‬وراء‭ ‬هذه‭ ‬المشكلة‭ ‬ونذكر‭ ‬منها‭: ‬قلة‭ ‬الإيمان‭ ‬والوازع‭ ‬الديني‭ ‬لدى‭ ‬الأفراد،‭ ‬والعادات‭ ‬والتقاليد‭ ‬المجتمعية‭ ‬التي‭ ‬تنص‭ ‬على‭ ‬تعنيف‭ ‬المرأة،‭ ‬وسكوت‭ ‬المرأة‭ ‬وخضوعها،‭ ‬ويوجد‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الحلول‭ ‬التي‭ ‬يُمكن‭ ‬اتباعها‭ ‬للحدّ‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬المشكلة‭ ‬الاجتماعية‭ ‬ونذكر‭ ‬منها‭: ‬توعية‭ ‬الأفراد‭ ‬بحقوق‭ ‬المرأة‭ ‬وواجباتها،‭ ‬وعمل‭ ‬ندوات‭ ‬ودورات‭ ‬للأزواج‭ ‬الجدد‭ ‬وتوعيتهم‭ ‬بضرورة‭ ‬احترام‭ ‬المرأة،‭ ‬والعودة‭ ‬إلى‭ ‬الأديان‭ ‬السماوية‭ ‬للتعرف‭ ‬على‭ ‬الطرق‭ ‬المثلى‭ ‬لمواجهة‭ ‬المشكلة.

عــمــــالــة‭ ‬الأطــفــــال‭:‬

تعتبر‭ ‬مشكلة‭ ‬عمالة‭ ‬الأطفال‭ ‬من‭ ‬أكثر‭ ‬المشاكل‭ ‬شيوعاً‭ ‬وخصوصاً‭ ‬في‭ ‬الدول‭ ‬النامية،‭ ‬إذ‭ ‬يتمّ‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬تشغيل‭ ‬الأطفال‭ ‬ما‭ ‬دون‭ ‬سن‭ ‬الثامنة‭ ‬عشر.

ويوجد‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬العوامل‭ ‬التي‭ ‬تؤدّي‭ ‬إليها‭ ‬مثل‭: ‬انفكاك‭ ‬الأسرة،‭ ‬وضعف‭ ‬الكتب‭ ‬الدراسية‭ ‬التي‭ ‬لا‭ ‬تهتم‭ ‬بتنمية‭ ‬الطفل،‭ ‬ومرافقة‭ ‬الأصدقاء‭ ‬السوء وعدم‭ ‬وجود‭ ‬أنشطة‭ ‬تشغل‭ ‬الطفل‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬الفراغ.

ولحلّ‭ ‬هذه‭ ‬المشكلة‭ ‬يمكن‭ ‬مراعاة‭ ‬ما‭ ‬يأتي‭: ‬تدخل‭ ‬الأهل‭ ‬في‭ ‬تربية‭ ‬الطفل‭ ‬وتنشأته،‭ ‬وسن‭ ‬قوانين‭ ‬قاسية‭ ‬وصارمة‭ ‬للأطفال‭ ‬الذين‭ ‬يعملون‭ ‬دون‭ ‬السنّ‭ ‬القانوني،‭ ‬وعمل‭ ‬ندوات‭ ‬ودورات‭ ‬لتوعية‭ ‬الأطفال بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬توفير‭ ‬فرص‭ ‬عمل‭ ‬لأحد‭ ‬الأهالي‭. ‬

الــــــزواج‭ ‬المــبــــــكر‭:‬

تعاني‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬النساء‭ ‬وخصوصاً‭ ‬في‭ ‬الدول‭ ‬النامية‭ ‬من‭ ‬مشكلة‭ ‬الزواج‭ ‬المبكر،‭ ‬ويكون‭ ‬ذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تزويجها‭ ‬قبل‭ ‬بلوغها‭ ‬السن‭ ‬القانوني.

ويوجد‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأسباب‭ ‬التي‭ ‬تؤدّي‭ ‬إليه‭ ‬مثل‭: ‬العادات‭ ‬والتقاليد‭ ‬البالية‭ ‬التي‭ ‬تنصّ‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬تزويج‭ ‬البنت‭ ‬مبكراً،‭ ‬والاوضاع‭ ‬الاقتصادية‭ ‬السيئة،‭ ‬وانتشار‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المفاهيم‭ ‬في‭ ‬المجتمعات‭ ‬العربية‭ ‬كالعنوسة،‭ ‬والسترة‭ ‬وغيرها،‭ ‬ولحل‭ ‬هذه‭ ‬المشكلة‭ ‬يوجد‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الطرق‭ ‬التي‭ ‬يجب‭ ‬اتباعها‭ ‬للتخلص‭ ‬منها‭ ‬بشكلٍ‭ ‬جذري‭ ‬ونذكر‭ ‬منها‭: ‬سن‭ ‬قوانين‭ ‬صارمة‭ ‬تنص‭ ‬على‭ ‬عدم‭ ‬تزويج‭ ‬البنت‭ ‬إلا‭ ‬بعد‭ ‬بلوغها‭ ‬السن‭ ‬القانوني،‭ ‬ونشر‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الكتيبات‭ ‬التي‭ ‬تزيد‭ ‬الوعي‭ ‬حول‭ ‬خطورة‭ ‬الزواج‭ ‬المبكّر،‭ ‬وضرورة‭ ‬المساواة‭ ‬بين‭ ‬الرجل‭ ‬والمرأة‭.‬

الــبــــــطــالــــة‭:‬

يعاني‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الخريجين‭ ‬من‭ ‬مشكلة‭ ‬البطالة،‭ ‬وأكّدت‭ ‬الدراسات‭ ‬والأبحاث‭ ‬أنّ‭ ‬نسبة‭ ‬البطالة‭ ‬في‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬مرتفعة‭ ‬عنها‭ ‬في‭ ‬الدول‭ ‬الأوروبية،‭ ‬ويوجد‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الحلول‭ ‬الواجب‭ ‬اتباعها‭ ‬لحلها‭: ‬إنشاء‭ ‬المشاريع‭ ‬الاستثمارية‭ ‬داخل‭ ‬البلد‭ ‬وذلك‭ ‬لتشجيع‭ ‬الأفراد‭ ‬للعمل‭ ‬بها،‭ ‬والاهتمام‭ ‬بالمشاريع‭ ‬الصغيرة‭ ‬من‭ ‬قِبل‭ ‬الدولة،‭ ‬والاهتمام‭ ‬بالتعليم‭ ‬قدر‭ ‬الإمكان‭.‬

المُــشــــــكــلــــة‭:‬

يُعد‭ ‬تحليل‭ ‬المُشكلة‭ ‬بمثابة‭ ‬الخطوة‭ ‬الأساسيّة‭ ‬من‭ ‬خطوات‭ ‬حلّها،‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬الجذر‭ ‬الأساسيّ‭ ‬المُسبّب‭ ‬لها،‭ ‬وبالتّالي‭ ‬إيجاد‭ ‬الحلول‭ ‬المُناسبة‭ ‬لحلها.

وللقيام‭ ‬بذلك‭ ‬فإنه‭ ‬يتم‭ ‬البدء‭ ‬بتحديد‭ ‬المُشكلة‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬ماهيتها،‭ ‬وكيفية‭ ‬اكتشافها،‭ ‬ووقت‭ ‬حدوثها،‭ ‬ووقت‭ ‬امتدادها،‭ ‬ثُم‭ ‬محاولة‭ ‬توضيحها‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬دراسة‭ ‬البيانات‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬الحصول‭ ‬عليها‭ ‬بخصوصها،‭ ‬وتحديد‭ ‬أولوياتها،‭ ‬ومدى‭ ‬كفايتها.

‭ ‬يتبع‭ ‬ذلك‭ ‬تحديد‭ ‬الأهداف‭ ‬المُتعلّقة‭ ‬بحل‭ ‬هذه‭ ‬المُشكلة‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬النتائج‭ ‬المرجوّة‭ ‬والأمور‭ ‬المنجزة‭ ‬بعد‭ ‬حل‭ ‬المُشكلة،‭ ‬والجدول‭ ‬الزّمني‭ ‬المُحدّد‭ ‬لإنهائها‭.‬

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!
إغلاق